برامج دعم الكفاءات العلمية

برامج دعم الكفاءات العلمية

اقامت السفارة العراقية في الاردن بالتعاون مع الملحقية الثقافية العراقية وبرعاية مجلس الاعمال العراقي الحفل السنوي لتكريم الطلاب العراقيين المتفوقين للعام الدراسي الحالي فندق غراند ميلينيوم-عمان 24/08/2015. خلال الاحتفالية القى سعادة سفير جمهورية العراقي د.هادي جواد عباس كلمة أكد فيها على اهمية الاهتمام بالطلبة المتفوقين والمبدعين وشريحة الشباب بشكل عام، وتحدث عن الهجمة الارهابية التي يتعرض لها العراق منذ عام وشكر الاردن ملكة وحكومة وشعبا لاهتمامهم ورعايتهم للطلبة العراقيين، كما شكر سعادة السفير خلال كلمته مجلس الاعمال العراقي لدعمه المتواصل للسفارة العراقية والجالية العراقية في الاردن. كما القى عضو الهيئة الادارية الاستاذ مكي الفائز كلمة ترحيبية نيابة عن مجلس الاعمال العراقي هنئ فيها الطلبة المتفوقين وعوائلهم وبارك لهم جهودهم الطيبة في تمثيل بلدهم العراق في المهجر، كما أكد على اهتمام مجلس الاعمال العراقي في المشاركة في مثل هذه الفعاليات وجهوده المتواصلة في دعم المتفوقين والجالية العراقية في الاردن. تخلل الاحتفالية تقديم فقرات ترفيهيه ثقافية وشارك كل من نائب الرئيس وامين سر المجلس الاستاذ سعد ناجي في تقديم شهادات و دروع تقديرية. هذا وقد قدم سعادة السفير العراقي شهادة تقديرية لمجلس الاعمال العراقي لرعايته هذه الاحتفالية. كما حضر الاحتفالية كل من الملحق الثقافي العراقي د.عباس الحسيني و القنصل العراقي الاستاذ عبدالستار الجنابي والملحق الصحي د.صباح رسول وعدد كبير من ابناء الجالية العراقية بالاضافة الى عضو مجلس الاعمال العراقي السيدة يادة العبيدي و مدير عام وطاقم المجلس وعدد من الاعلاميين وقنوات التلفزة الفضائية.

انطلاقا من ؤرية مجلس الاعمال العراقي في دعم الكفاءات و المواهب العلمية و ايمانه بضرورة تشجيع تلك الكفاءات و تحفيزها على مواصلة الابداع. شارك المجلس في الرعاية الماسية للسنة الرابعة على التوالي لجائزة "تميز" للابداع المعماري لمشاريع تخرج طلبة كليات الهندسة المعمارية في الجامعات العراقية لعام 2015، التي تأسست بجهود عراقية خالصة من اجل دعم المعماري العراقي الشاب وتعريف العالم بالجهود الاكاديمية المبذولة، وقدم المجلس منحة دراسية للطالب وعد عصام الدرزي لدراسة الماجستير في الهندسة المعمارية في جامعة ((London South Bank University في بريطانيا، وهو احد الفائزين الاوائل (بجائزة تميز) لفئة طلبة كليات الهندسة المعمارية .

من ضمن البرنامج الثقافي لمجلس الأعمال العراقي (إبداع) ورعاية المجلس الماسية لجائزة "تميز" للابداع المعماري منذ تاسيسها عام 2012، شارك مجلس الأعمال العراقي في حفل إطلاق جائزة المعماري الدكتوررفعة الجادرجي الخاصة بإعمار المناطق المحررة (الاسكان في الموصل) واطلاق جائزة تميز الدولية والذي أقيم في جامعة بوليتكنيكو دي ميلانو الايطالية ظهر يوم الثلاثاء 09/50/2017. افتتح الحفل بالكلمة الترحيبية لمجلس الأعمال العراقي، القتها مدير عام المجلس واستعرضت فيها فكرة تأسيس البرنامج الثقافي للمجلس (إبداع) ، ودور مجلس الأعمال العراقي وهو من اوائل المؤسسين للمسؤولية الاجتماعية للشركات للاتفاق العالمي للامم المتحدة في العراق، في دعم الكفاءات والنخب العلمية من اجل عراق افضل ، ورعاية المجلس منذ عام 2013 ولغاية عام 2016 للمنح الدارسية للطلبة الفائزين بجائزة تميز – العراق، حيث قدم المجلس خلال استضافته لحفل تكريم جائزة تميز في عمان العام الماضي، منحة دراسية للطالب العراقي احمد المشهداني لدراسة الماجستير في جامعة بوليتكنيكو دي ميلانو الايطالية للسنة الأكاديمية 2017/2018، كما أكدت على رغبة واستعداد مجلس الاعمال العراقي في انشاء شراكات فاعلة وفتح افاق التعاون مع كافة المؤسسات الاكاديمية والعلمية في مجال التبادل الثقافي واقامة المشاريع والبرامج المشتركة، شاكرةً كافة القائمين على هذه الجائزة وبالأخص مؤسس الجائزة المعماري أحمد الملاك. ثم استكمل الحفل بكلمة المعماري أحمد الملاك/ مؤسس جائزة تميز والذي بدوره شكر مجلس الأعمال العراقي وكافة الداعمين لجائزة تميّز المعمارية وبالأخص المعمارية الأسطورة الراحلة زها حديد والتي ترأست لجنة التحكيم لجائزة تميز منذ تاسيسها وكان لها ألاثر الكبير في انتشار الجائزة محليا ودوليا،  كما استعرض تاريخ وأهداف وفئات الجائزة. تخلل الحفل كلمة للمعماري السيد فيرناندو أولبا/ شريك في ( فرناندو أولبا المعماريون والحضريون- فالنسيا) والذي تحدث عن  لجنة تحكيم الجائزة وإدخالاتها، ثم كلمة المعماري السيد اياد التحفي/ مدير (آياد التحفي للمهندسين والمعماريين- لندن) عن مسابقة الاسكان في الموصل مستعرضا نبذة عن مدينة الموصل وما تعرضت له من تخريب ودمار بعد دخول عصابات داعش الارهابية، تلاها كلمة المعماري السيد محمد الاعسم/ رئيس مجلس ادارة (مجموعة ديوان المعمارية - دبي) مستعرضاً الأعمال الهندسية التي نفذتها المجموعة في العراق ودولة الامارات العربية المتحدة والفرص المستقبلية، والسيد لؤي يوسف/ شركة بون اير الذي استعرض مشروعا هندسيا يحافظ على البيئة ويعنى بالتراث العراقي ثم كلمة المعماري فيليب مايكل ولفسون/ مدير (ولفسون للتصاميم- لندن وميامي) الذي تحدث عن عمله مع زها حديد والذي استمر لمدة 10 سنوات وتاثيراتها . شارك في الحفل السيدة كاثرين مكنيل/ مدير الدورة في جامعة كوفنتري، السيد مظهر السلوم/ مدير (ماس العمارة- ليستر والمنامة) والسيد اليساندرو روكا/ نائب رئيس جامعة بوليتكنك.

استضاف مجلس الأعمال العراقي وتحت رعاية وافتتاح معالي وزير الأشغال العامة والإسكان المهندس سامي هلسة يوم السبت الموافق 02/12/2017 في فندق جراند ملينيوم في العاصمة الأردنية عمان، حفل توزيع جائزة " تميز" المعمارية العالمية لعام 2017 برعاية كل من مجلس الأعمال العراقي، جامعة كوفنتري، ديوان للاستشارات الهندسية، مكتب أياد التحافي المعماري، تريد اكس كلوبال، ومؤسسة رابطة المصارف العراقية الخاصة وشركة زين للاتصالات في الاردن بالاضافة الى رعاة وداعمين اخرين . وهي مبادرة مستقلة مدعومة من جهود عراقية متخصصة بفن العمارة تهدف الى دعم المعماريين الشباب والمبادرات التصميمية الملهمة. تم خلال الحفل تكريم الفائزين حسب مراتبهم شمل الحفل الجوائز التالية:

جائزة رفعة الجادرجي لإعادة إعمارالمناطق المحررة في العراق – إسكان الموصل لعام 2017 التي فاز بها مهندسين معماريين من بولندا والعراق وفرنسا وايطاليا والولايات المتحدة الأمريكية، والتي تدعم اعادة اعمار المناطق المحررة في الموصل وايجاد حلول ودراسات اولية لعودة النازحين الى مناطقهم، جائزة تميز للإنجاز المعماري مدى الحياة لعام 2017 والتي قدمت للمعماري العراقي الكبير هشام منير وهو من اوائل المؤسسين لقسم الهندسة والعمارة في جامعة بغداد، جائزة تميز للطلبة العراقيين لعام 2017 والتي فاز بها بالمرتبة الأولى الطالب العراقي نزار رزاق من جامعة بغداد والتي فازت بجائزة افضل قسم معماري في العراق لعام 2017، جائزة تميز الدولية لعام 2017 والتي فاز بها في المراتب الثلاثة الأولى معماريين من بنغلادش والأرجنتين والهند .خلال الحفل أشاد معالي وزير الأشغال العامة والإسكان المهندس سامي هلسة بالأهمية الأكاديمية الكبيرة لجائزة تميز المعمارية وجهود القائمين على هذه الجائزة وبصورة خاصة مؤسس الجائزة المعماري احمد الملاك، وما يقوم به مجلس الأعمال العراقي في دعم المجتمع الأكاديمي محلياً وعالمياً. كما عبرت سعادة سفيرة جمهورية العراق لدى المملكة السيدة صفية السهيل عن فخرها واعتزازها بهذه المبادرة الأكاديمية العراقية التي اتاحت الفرصة للمعماريين الشباب في تقديم انجازاتهم ومواهبهم المعمارية للعالم، مشيدة باحتضان المملكة الأردنية الهاشمية للطلاب العراقيين في المدارس والجامعات الأردنية، كما شكرت الجامعات والمؤسسات الراعية لهذه الجائزة. هذا وقد تحدث الدكتور ماجد الساعدي رئيس مجلس الأعمال العراقي خلال الحفل عن الدعم الأكاديمي الذي تم تقديمه للطلاب من خلال تقديم البعثات والمنح الدراسية للطلاب المبدعين وذوي المواهب لتمكينهم من خلق عالم أفضل. 

شارك في الحفل أعضاء مجلس الأعمال العراقي في الأردن وسعادة سفير المملكة المتحدة وممثلي البعثات الدبلوماسية وعمداء ورؤساء أقسام الهندسة المعمارية لجامعات كوفنتري وكامبريدج وبولي تكنيك – ميلان والجامعات الأردنية والعراقية والتي شارك طلابها هذه السنة في المسابقة ونالوا مراكز متقدمة في مجال التصاميم الهندسية، كما شارك رؤساء كبريات شركات الهندسة والعمارة في الشرق الأوسط. بالاضافة الى جمع من المهتمين بالشأن المعماري والمتخصصين والإعلاميين ونخب من المجتمع العراقي والاردني.

We use cookies to improve our website. Cookies used for the essential operation of this site have already been set. For more information visit our Cookie policy. I accept cookies from this site. Agree