مشاركة اعضاء المجلس في المؤتمر الدولي حول ( دور الإعلام في مكافحة الإرهاب والتطرف الإعلام الإفتراضي سلاح الإرهاب الجديد ) والذي انعقد يوم الثلاثاء الموافق 27/09/2016 في فندق الرويال –عمان

29 أيلول/سبتمبر 2016

شارك رئيس مجلس الاعمال العراقي د.ماجد الساعدي ونائب الرئيس وامين السر الاستاذ سعد ناجي ومستشار المسؤولية الاجتماعية للمجلس د.عاملة ناجي في حفل افتتاح المؤتمر الدولي حول ( دور الإعلام في مكافحة الإرهاب والتطرف الإعلام الإفتراضي سلاح الإرهاب الجديد ) والذي تنظمه الهيئة العربية للبث الفضائي تحت رعاية جامعة الدول العربية ،والذي انعقد يوم الثلاثاء 27/09/2016 في فندق الرويال –عمان.

وأكد المتحدثون خلال الجلسة الافتتاحية للمؤتمر على ضرورة وجود استراتيجيات رشيدة تمكن الإعلام أن يكون أداة للمواجهة كما يمكن أن يكون وسيلة للدعاية لمنع الجماعات الإرهابية من تحقيق أهدافها ورغباتها.وبينوا ان جسامة الخطر الذي تمثله العملية الإرهابية على حياة الوطن والمواطن تعمل على تزايد رغبة الجمهور لمعرفة مصدر هذا الخطر وكيفية تجنبه.وقالوا ان هناك آثاراً كارثية معنوية ونفسية واقتصادية واجتماعية تسببها العمليات الإرهابية تعمل على اندفاع وسائل الإعلام لدراسة هذه الآثار وتوعية الجمهور.ورأوا أن الطابع المثير للحدث الإرهابي ذاته بما يتضمنه من خصائص الفجائية والضخامة والخروج عن المألوف والصراع والآثار والنتائج والشخصيات الفاعلة تلك الخصائص تعمل على تحول الحدث الإرهابي إلى دراما كاملة جذابة ومثيرة.

وأشار المتحدثون إلى أن حاجة الإرهاب إلى الإعلام واضحة ومتجلية من خلال الفيديوهات التي تنشر من طرف الجماعات الإرهابية والتي تتصف باستخدام مختلف عناصر الإثارة وتتميز بالجودة العالية وقد حظيت باهتمام واسع من طرف وسائل الإعلام والجماهير على حد سواء بالنظر إلى التقنيات العالية المستخدمة في تصوير وإنتاج هذه الفيديوهات. واختتمت الجلسة الافتتاحية بالتشديد على أهمية وخطورة أثر هذه الظاهرة ولتشاركية المسؤولية فإن الهيئة العربية للبث الفضائي المشترك وإنطلاقا من دعوة جامعة الدول العربية للبث الفضائي المشترك وإنطلاقا من دعوة جامعة الدول العربية ومؤسسات المجتمع المدني في العمل نحو التصدي لظاهرة الإرهاب والتطرف بأشكاله المختلفة . يعد هذا المؤتمر الذي نظمته الهيئة العربية للبث الفضائي وبرعاية جامعة الدول العربية هو المؤتمر الثاني للهيئة , سعيا منها لتسليط الضوء على ابرز سمات المعالجة الاعلامية لظاهرة الإرهاب والتطرف .حضر المؤتمررئيس ديوان الوقف السني الشيخ عبد اللطيف الهميم و الدكتورة هيفاء ابوغزالة مساعدا للأمين العام لجامعة الدول العربية ورئيس لقطاع الإعلام والاتصال، وسعادة سفيرة جمهورية العراق السيدة صفية السهيل وعدد كبير من الشخصيات الدبلوماسية والاقتصادية الرفيعة.

We use cookies to improve our website. Cookies used for the essential operation of this site have already been set. For more information visit our Cookie policy. I accept cookies from this site. Agree